منتديات ميرو لفرز (meero-lovers.mazikaraby.com )
اهلا وسهلا بجميع زوارنا الكرام نتمنى تسجيلكم بالمنتدى والاستمتاع بأوقات طيبة ع امل ان تستفيديو معنا في هذا الصرح العربي الكبير اهلا وسهلا بكم في منتديات ميرو لفرز.


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دوري المحترفين : التعادل يطارد الكبار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ادارة الموقع
.
.


{رقم العضوية} : {1ْ}
{عدد المساهمات} : 2161
{العمــــل} :
{تاريخ الميلاد} : 18/10/1993
{الجنسيه} :
تاريخ التسجيل : 07/08/2010
{ المزاج } :
العمر : 23
التقيم : 10441
الموقع : Meero-_-Lovers@live.com
ذكر
sms :

مُساهمةموضوع: دوري المحترفين : التعادل يطارد الكبار   السبت أبريل 09, 2011 5:05 am

دوري المحترفين : التعادل يطارد الكبار































عمون - لم يرض الوحدات - بطل الدوري-
بالخروج خاسرا أمام الجزيرة حينما قلب تأخره (0-2) الى تعادل (2-2) في
المباراة التي جمعتهما في افتتاح مباريات الاسبوع العشرين لدوري المناصير
لمحترفي كرة القدم.

الوحدات الذي خاض اللقاء بتشكيلة اغلبها من الوجوه الشابة رفع رصيده الى (45) نقطة مقابل (19) نقطة للجزيرة.

المباراة باختصار

* النتيجة: تعادل الجزيرة والوحدات (2-2).

* الأهداف:سجل للجزيرة الجوهري د.(30) وأحمد سمير د.(41) وسجل للوحدات أبو حويطي د.(45+1) وباسم فتحي د.(ج58).

* الحكام:أدار اللقاء الحكم طارق دردور وعاونه فيصل شويعر وعبد الرحمن عقل وسليمان دلقم رابعا.

* العقوبات: انذر باسم فتحي والياس (الوحدات).

* مثل الجزيرة: حماد، اديسون، الباشا، ماجد محمود، العجالين، محمد مصطفى، احمد سمير، الشعيبي، عمران، النواطير، الجوهري (مقابلة).

* مثل الوحدات: قنديل، احمد ابو حلاوة (شلباية)، شاهين (باسم فتحي)،
محمود وشاح، احمد الياس، يحيى جمعة (رأفت علي)، ابو طعيمة، عيسى، البرغوثي،
العتال، ابو حويطي.

هدفان وهدف

جاءت الألعاب مفتوحة، الوحدات زج بتشكيلة مغايرة عما مضى لمنح الوجوه
الجديدة فرصة الاحتكاك واكتساب الخبرة، والجزيرة ضمن مقعد البقاء، والهدف
جاء تجريبيا والفوز لم يعد مطلبا رئيسا.

الوحدات نجح في فرض نفوذه على منطقة المناورة ونوّع من خياراته الهجومية
بحثا عن التسجيل، حيث شكلت تحركات يحيى جمعة وأبو طعيمة والبرغوثي والسباح
مصدر البناء النموذجي للعمليات الهجومية حيث دأب هؤلاء الى كشف سواتر دفاع
الجزيرة المكون من اديسون والباشا ومحمود والعجالين لغاية منح العتال وابو
حويطي فرصة تهديد مرمى حماد.

الجزيرة حاول احتواء الاندفاع الهجومي لفريق الوحدات من خلال تجسيد
التوازن الدفاعي والهجومي ، فقاد محمد مصطفى العمليات الهجومية من الخلف
بمساندة سمير والشعيبي وعمران والنواطير لغاية امداد الجوهري بكرات تجعله
قريبا من شباك قنديل لكن الجزيرة وجد صعوبة في التوغل بفضل الترسانة
الدفاعية التي شكلها ابو حلاوة ووشاح وشاهين والياس.

الوحدات تعامل مع الواقع بجدية وكاد قريبا من التسجيل في أكثر من موقف
أبرزها التسديدة القوية التي اطلقها ابو حويطي لكن حماد تعامل معها بحضور
يحسد عليه.

ولأن الوحدات شعر بأن خطورة الجزيرة أشبه بالخجولة فإنه لم يتنبه لهجماته
التي أصبحت مع مرور الوقت أكثر خطورة وسرعة، ومن إحداها كان الشعيبي يمرر
كرة نموذجية من بين مدافعي الوحدات لتصل للجوهري الذي وضعها ارضية زاحفة في
شباك قنديل معلنا تقدم الجزيرة (1-0) في الدقيقة (30).

الوحدات لم يأخذ تأخره بهدف ووجود الثغرات الدفاعية بصفوفه على محمل الجد
وتعامل مع المواجهة بنظرة تدريبية، لكن الجزيرة استثمر تلك النظرة واجتهد
في البحث عن هدف التعزيز والذي تحقق له عندما استثمر أحمد سمير كرة من
مسافة بعيدة وأطلقها فجأة صاروخية استقرت في اقصى الزاوية اليسرى لقنديل
معلنا تقدم الجزيرة (2-0) في الدقيقة (41).

جمالية الهدف الثاني والتأخر بهدفين استفزت جماهير الوحدات التي طالبت
دراغان باشراك باسم فتحي ورأفت علي وشلباية حيث طالبهم باجراء عملية
الاحماء، وفي الدقيقة (46) كان السباح يخترق من ميسرة الجزيرة ويعكس كرة
بالمسطرة للحويطي الذي دكها برأسه في الشباك معلنا الهدف الاول للوحدات
لينتهي الشوط الاول جزراويا بنتيجة (2-1).

تعديل أخضر

ظهر الوحدات مع مطلع الشوط الثاني أكثر جدية في التعامل مع معطيات
المباراة، فزج دراغان بباسم فتحي مكان شاهين، لتحضر الاثارة سريعا حينما
تبادل الفريقان القصف مع أفضلية نسبية لفريق الوحدات الذي نسج خيوطا هجومية
متناسقة.

ضغط الوحدات الهجومي كان لا بد أن يولد الانفجار، فمرر ابو طعيمة كرة
نموذجية لأبوحويطي الذي توغل في المنطقة المحرمة وتعرض للاعثار ليحتسبها
حكم اللقاء ضربة جزاء وسط اعتراض من لاعبي الجزيرة لينفذها باسم فتحي بنجاح
ويقرر حكم اللقاء اعادتها وينجح فتحي بترجمتها مجددا ، ليقرر حكم اللقاء
اعادتها ويترجمها باسم فتحي للمرة الثالثة بنجاح معلنا هدف التعادل للوحدات
في الدقيقة (58).

الجزيرة اندفع للمواقع الهجومية بحثا عن التقدم فعكس العجالين كرة عرضية
أبعدها ابو حلاوة وهو يقف على خط المرمى ، فيما كان النواطير يتوغل من
ميمنة الوحدات ويهيىء كرة (مقشرة) للجوهري سددها حسب الأصول لكن كرته
ارتطمت باحد مدافعي الوحدات وتحولت لحساب ركنية، ليزج بعدها دراغان برأفت
علي مكان يحيى جمعة لغاية تعزيز القوة الهجومية اتبعه باشراك شلباية مكان
ابو حلاوة، وانبرى شلباية لتنفيذ ضربة حرة مباشرة توّجها ابو حويطي في
الشباك لكن حكم اللقاء أعلن الغاءه، قبل أن يزج الجزيرة بمقابلة مكان
الجوهري.

الدقائق الأخيرة لم تشهد اية مستجدات، حيث مال الاداء الى الهدوء ليخرج الفريقان متعادلين (2-2).





الفيصلي والحسين .. أنصاف الحلول


احتكم الفيصلي والحسين إربد إلى التعادل (1-1) في المباراة التي جمعتهما
مساء أمس على ستاد الأمير محمد بالزرقاء في إطار مباريات الأسبوع (20)
لدوري المناصير للمحترفين بكرة القدم.

ولم تخدم النتيجة تطلعات الفريقين، حيث رفع الفيصلي رصيده إلى (30) نقطة،
فيما بات الحسين إربد بـ(12) نقطة وبقي في المركز الحادي عشر/ الأخير.

المباراة في سطور

- النتيجة: تعادل الفيصلي والحسين إربد (1-1)، سجل للأول وسيم البزور في د.(44)، وللثاني عمر العثامنة في د.(11).

- الحكام: محمد أبو لوم (للساحة)، وعاونه فواز نعيمات ووليد أبو حشيش (للخطوط) ومراد الزواهرة.

- مثل الفيصلي: لؤي العمايرة، معن أبو قديس، عبد الإله الحناحنة، وسيم
البزور، علاء مطالقة (قصي أبو عالية)(عصام مبيضين)، عامر أبو عامر، شريف
عدنان، أنس حجة (سامر سميح)، خليل بني عطية، عبد الله العطار، عبد الهادي
المحارمة.

- مثل الحسين إربد: محمد الشطناوي، سمير قازان، عبد الله صلاح، أنس
شهابات (منتصر هياجنة)، حاتم بني هاني، وعد الشقران، محمد العلاونة، علي
عقاب، عمر العثامنة، فادي القط (سعود المجرشي)، مراد ذيابات (محمود
الرياحنة).

هدف بهدف

احتاج الفريقان إلى بعض الوقت قبل الدخول بأجواء اللقاء وحرص كلاهما على
عدم كشف المواقع الخلفية خوفا من هدف مبكر يبعثر الأوراق، واعتمدا على
تكثيف التواجد في المناطق الدفاعية واغلاقها أمام اية محاولة، لكن فريق
الحسين اربد رفض هذا الواقع وسرعان ما استغل محمد العلاونه تردد خروج
العمايره من مرماه لابعاد الكرة فما كان منه الا ان هيأ الكرة على رأس عمر
العثامنه الذي غمزها في المرمى الخالي محرزا هدف السبق لفريقه د (11)، هذا
الهدف اثمر عن فرض لاعبي الحسين حضورهم القوي في منطقة العمليات معتمدين
على تحركات العثامنة وعلي عقاب ومحد العلاونه ووعد الشقران الذين امسكوا
بزمام الأمور لتغذية المهاجمين مراد ذيابات وفادي القط اللذين ارهقا دفاعات
الفيصلي التي قادها معن ابوقديس ووسيم البزور وعبدالاله الحناحنه وعلاء
مطالقه وكاد القط أن يعزز تقدم فريقه بعدما استلم تمريرة العثامنه لكن
تسديدته القوية علت العارضة بقليل.

الفيصلي عانى بدوره من غياب اللاعب المحوري لبناء الهجمات رغم محاولات
بني عطية والذي تولى هذه المهمة بمساندة أبوعامر وعدنان وحجه لكن فاعلية
العطار والمحارمة لم تكن وفق المأمول للتعامل مع الدفاعات المحكمة للحسين
الذي تولى زمامها عبدالله صلاح ورفاقه ومن خلفهم الحارس الشطناوي الذين
تعاملوا مع كافة الكرات التي كانت تتوالى داخل المنطقة إثر العرضيات التي
كانت سمة لاعبي الفيصلي بكل جدية حيث تحسنت ألعاب الفيصلي بعض الشيء لكن
بقيت تعاني البطء فكادت الكرة التي أرسلها حجه لعامر الذي بدوره عكسها
عرضية أن تعانق الشباك لكنها لم تجد المتابعة اللازمة من قبل المهاجمين
ليعود الحناحنه ويطلق كرة قوية ناب القائم الأيسر عن الشطناوي في إبعادها
ليرد عليه العثامنه بكرة قوية كانت لها قدم المدافع بالمرصاد.

حاول الفيصلي من خلال إشراكه أبوعالية عوضاً عن مطالقة تفعيل عمليات
البناء الهجومي لتبدأ خطورة الأزرق تظهر جلياً فهذا حجه ينفذ ركلة ثابتة
تطاول لها البزور وزرعها في الشباك من الخارج ليعود بعدها حجه ويتباطأ في
تسديد تمريرة أبوعامر وهو في مواجهة المرمى لتضيع الفرصة.

على الجهة المقابلة عمل الحسين على استغلال الكرات المرتدة السريعة
واللعب في المناطق الفارغة فبرزت انطلاقات العلاونة والقط والعثامنه
والأخير كاد أن يفعلها حينما سدد كرة قوية من خارج المنطقة لكنها ارتدت من
أسفل القائم ليشتتها الدفاع من أمامه.

بقي الفيصلي يبحث عن التعادل في الدقائق الأخيرة حيث كثف فيها من هجمات
لتسنح له عديد الفرص حتى تمكن من تحقيق مراده حينما عكس الحناحنة كرة
نموذجية على رأس البزور الخالي من الرقابة ليزرعها بثقة على يمين الشطناوي
هدف التعادل د.(44).

دون طائل

دخل لاعبو الحسين الشوط الثاني بمبادرات هجومية صريحة أكثر جرأة بحثاً عن
هدف التقدم من جديد فعملوا على فرض كثافة عددية واضحة على الواجهة
الأمامية بفضل تحركات الشقران والعلاونة وعقاب والعثامنة والأخير كان
الأميز بين رفاقه من خلال الخطورة التي كان يحدثها حين استلامه الكرة ليبدأ
بتوزيع دفة الألعاب وبنفس الوقت كان مصدر الخطورة الحقيقية لفريقه حيث
سنحت له ثلاث تسديدات مباغتات استقرت اثنتان منهما بأحضان العمايرة.

الفيصلي بادر إلى تهديد المرمى عبر تسديدة بني عطية التي جاورت القائم،
فيما كانت كراته يشوبها سوء التركيز والبناء السليم مما أفسح المجال أمام
مدافعي الحسين لإبطال كافة تلك الهجمات قبل استفحال خطورتها ليواصل الحسين
بحثه الجاد عن الشباك وكان الأقرب إلى تحقيق ذلك في أكثر من مناسبة فكان
العمايرة عند حسن الظن في رد كرة العلاونة المباغتة وإبعاد تسديدة العثامنه
لحساب ركنية.

وكاد العلاونه ان يفعلها ويريح زملاءه لكن الركلة الركنية التي نفذها
اصطدمت بالقائم، ازاء هذا الوضع وبغية استعادة التوازن زج الفيصلي بسامر
سميح عوضا عن حجه الا ان العابه بقيت دون مستوى الطموح، لكن الكرة التي
هيأها ابو عامر امام بني عطية اطاح بها الأخير خارج المرمى.

ليعود الحسين ويستغل تباطؤ لاعبي الفيصلي وينظم اكثر من هجمة لم يكتب لها
النجاح ليعود الفريقان الى التبديلات فزج الحسين بمنتصر الهياجنه وسعود
المجرشي ومحمود رياحنه بدلا من شهابات والقط وذيابات في المقابل سحب
الفيصلي ابو عاليه ودفع بعصام المبيضين لتذهب الدقائق المتبقية دون تغيير
النتيجة.





كفرسوم وشباب الأردن



هي مواجهة صعبة على كلا الطرفين لحاجاتهما الماسة الى نقاط ثمينة، فشباب
الاردن يتطلع الى الحفاظ على موقعه في المركز الثاني على لائحة الترتيب
العام ويملك في جعبته (32) نقطة، أما كفرسوم فيقبع في موقع خطير للغاية،
المركز العاشر وقبل الأخير على اللائحة برصيد (13) نقطة، حيث تفصله نقطتان
فقط عن الحسين صاحب المركز الأخير.

ومن هنا فان الصراع سيكون على أشده بين كلا الفريقين في ظل حالة الفورة
الفنية التي يتمتع بها كليهما، فالشباب خرج الأسبوع الماضي بانتصار صعب على
حساب البقعة، أما كفرسوم فأحرج الفيصلي بتعادل ايجابي بهدفين لمثلهما، اذ
يفترض أن يندفع الفريقان منذ وقت مبكر للسيطرة على وسط الميدان بغية الحصول
على هدف يريح الأعصاب، رغم أن النتيجة ستظل مرهونة بصافرة النهاية ذلك لأن
المجريات ستحتمل الكثير من المفاجآت.

وينتظر أن تبرز اليوم التحركات النشطة لعبدالله ذيب ومحمد العملة وحازم
جودت في خط وسط الشباب أما في المقدمة فيتوقع أن يدفع المدرب بورقة ماهر
الجدع وتشليبمو، مع الاشارة الى أن الفريق سيفتقد جهود المدافع عمار
الشرايدة بعد طرده من المواجهة السالفة أما البقعة اذ سيظهر بثوبه الفني
المعتاد الذي يتركز عادة على الدفاع من مختلف المحاور لاحتواء تطلعات
الخصم، حيث ينتظر أن تبرز في تشكيلته التحركات النشطة لمعتز عبيدات وليث
عبيدات وخيري الرفاعي وجوزبه وأكرم أبوغزال وعادل أبوهضيب.






منشية بني حسن والرمثا



يأمل منشية بني حسن الذي يدخل مباراة اليوم بالمركز الخامس برصيد (26)
نقطة في التقدم خطوة على سلم الترتيب العام للفرق ويسعى الى الظفر بنقاط
المباراة كاملة من خلال الاعتماد على سياسة هجومية متوازنة واغلاق المنافذ
الخلفية المؤدية الى مرماه الذي سيتولى حمايته الحارس محمود المزايدة ومن
أمامه رباعي الخط الخلفي مالك اليسري وعلي السردي واحمد السلمان ورضوان
الشطناوي الذين سيتولون الواجبات الدفاعية دون اهمال اعمال الاسناد الهجومي
خاصة من الأطراف لتكثيف التواجد في وسط الميدان، حيث سيتولى عمليات
التحضير والبناء الهجومي ثلاثي وسط الميدان عودة الجبور ونبيل ابوعلي وفادي
عبيدات واحيانا زيد المساعيد والذين سيتكفلون بتنويع الخيارات الهجومية
الميدانية لتحركات رأسي الحربة حسام شديفات وابراهيم الرياحنه.

في المقابل يدخل الرمثا مباراة اليوم بالمركز الرابع برصيد (22) نقطة
ويسعى هو الآخر الى الفوز بنقاط المباراة لزيادة رصيده بالاعتماد على
عبدالله الزعبي في حراسة المرمى وتشديد الواجبات الدفاعية في المنطقة
الخلفية بتواجد الرباعي شادي ذيابات أو أمجد الفاضل وصالح الذيابات وعلي
خويله ومحمد أبوزريق واحيانا محمد الداود ومن أمامهم داود أبوالقاسم الذي
سيتولى مهمة اسناد العمليات في وسط الميدان بتواجد الثلاثي عبدالحليم
الحوراني ورامي سمارة وحمزة الدردور بغية تنشيط عمليات راسي الحربة
الهجومية موفق الأحمد أوعمرعبيدات وجاسم النويجي.



العربي واليرموك

ستاد الأمير هاشم س 4



ينشد الفريقان انتصاراً ثميناً يزيد من حظوظهما في احتلال موقع متقدم على
لائحة الترتيب العام فاليرموك القابع في المركز السابع برصيد (19) نقطة
ربما يكفيه الفوز في مواجهة اليوم لضمان الابتعاد مسافة لا بأس بها عن شبح
الهبوط الذي بدأ يلوح في أفق أكثر من فريق في البطولة أما العربي فيتطلع
الى الفوز الذي سيعزز رصيده وحضوره على اللائحة حيث يقبع في المركز التاسع
برصيد (16) نقطة.

المؤشرات الفنية تميل الى حد ما لمصلحة اليرموك الذي انجلى مشواره في
المسابقة عن نتائج جيدة من المنظور الفني، فهو استطاع الى حد كبير اقناع
المتابعين رغم ابتعاده عن زحمة الصدارة، حيث ينتظر يدفع اليوم بابراهيم
حلمي وعلاء جابر ومحمد عبدالرؤوف ورامي حمدان في الخط الخلفي، في حين سيشهد
وسط الميدان تحركات نشطة لمحمد حسين وايكي انيستا ونائل الدحلة ومحمد
العتيبي الى جانب نجم الفريق ياسين البخيت لدعم حضور أيمن أبوفارس في
الهجوم.

على الطرف الآخر من موقعة اليوم سيفتقد العربي اليوم جهود لاعبيه احمد
ادريس وياسر الرواشدة بعد خروجهما بالبطاقة الحمراء في المباراة السالفة
أمام المنشية، اذ سيبذل اللاعبون جهوداً مضاعفة لتعويض غياب هذين العنصرين،
فيما حين ستبرز التحركات النشطة لاحمد غازي وانس الزبون محمد البكار في
وسط الميدان الى جانب يوسف الرواشدة ويوسف ذودان في المقدمة.



اغنية صار الحكي بصوت مراد الدرباني




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://meero-lovers.mazikaraby.com
 
دوري المحترفين : التعادل يطارد الكبار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ميرو لفرز (meero-lovers.mazikaraby.com ) :: ––––•(-• اقسام الاردن اولا •-)•–––– :: ––––•(-• قسم الرياضة الاردنية•-)•––––-
انتقل الى: