خاص ـ تمكن فريق برشلونة أخيراً من حسم لقب الدوري
الإسباني .. بعد موسم شاق وجميل قدم فيه للمتتبعين كل المتعة المنتظرة في
جل مبارياته وبالتالي توج بلقبه الثالث على التوالي واللقب رقم 21 في تاريخ
النادي الكتالوني .. جاء ذلك في مباراة الفريق اليوم التي انتهت بنتيجة 1 ـ
1 .. سجل لبرشلونة الدولي المالي سيدو كيتا وللفانتي فيليب كايسيدو.




:: تحليل أداء برشلونة خلال الشوط الأول ::


ـ خط الدفاع ـ

عرف خط دفاع برشلونة في الشوط الأول بعض المعاناة في مواجهة المهاجم
الإكوادوري الخطير لفريق ليفانتي .. حيث حاول بيكي أن يوقفه لكنه فشل في
ذلك بل وأكثر من ذلك ارتكب خطأ فظيعاً أمامه مما مكن ليفانتي من تسجيل هدف
التعادل .. أبيدال غطى جبهته كما يجب دفاعياً وهجومياً .. ألفيس لعب بأقل
جهد تجهيزاً لمعركة ويمبلي .. وماسكيرانو قدم أداء طيباً كالعادة في مواجهة
فالدو.

ـ خط الوسط ـ

خط وسط البارسا تمكن من الاستحواذ على الكرة بنسبة كبيرة كالعادة في الأيام
الأخيرة .. حيث قام بوسكيتس بأدواره الدفاعية بصورة طيبة ساهم في الاحتفاظ
بالكرة لأطول فترة ممكنة .. وتشافي صنع اللعب كما يجب وأعططى كرات سانحة
للمهاجمين .. وكيتا كان له الدور التكتيكي الأكبر في هذا اللقاء بتحركاته
المعتادة في الجبهة اليسرى وتمكن من التوقيع على هدف جميل من كرة رأسية.

ـ خط الهجوم ـ

أضاع خط الهجوم فرص كانت في المتناول من خلال فقدان بعض الكرات السهلة ..
ميسي كان هو أفضل المهاجمين كالعادة .. حيث تحرك كثيراً وهو يبحث عن الكرات
.. كانت له فرص سانحة للتسجيل لكن الحظ لم يحالفه لفعل ذلك .. فيا ظهر
بشكل مميز وكان نشيطاً لكنه لم يسجل .. نفس الشيء بالنسبة لأفيلاي الذي قدم
أداء لا بأس به ولعب في الجبهتين اليمنى واليسرى.


bouziane
[center]


[center]:: قراءة في أحداث الشوط الأول ::

- بحث متبادل عن تسجيل هدف السبق -

انطلقت
المباراة بايقاع بطيء بسبب تقوقع لاعبي فريق ليفانتي في نصف ملعبهم ،
بينما حاولت البارسا جرهم للامام و الاعتماد على الكرات العالية الطويلة
على الأطراف مركزة أكثر على الاستحواذ بالكرة و هو ما تحقق لها بشكل كبير
منذ انطلاق المباراة .

و
كان يجب انتظار الدقيقة 7 لكي يتحرك هجو ميا فريق ليفانتي ، حيث وصلت كرة
طويلة لكايسيدو متواجد في ظهر دفاع البارسا . تدخل ماسكيرانو للاقتطاع
الكرة مما تسبب في ضربة خطأ لم تثمر عن شيء و لم تشكل ادنى خطرا على دفاع
البارسا .

مع
مرور الوقت ، صار لاعبو فريق ليفانتي اكثر مبادرة و ظهر عليهم رغبتهم في
البحث عن تسجيل هدف السابق . غير أن دفاع البارسا كان يقظا و لم تشكل
محاولا ليفانتي خطرا على دفاع البلوغرانا.

من
جهتهم ، رغم استحواذ لاعبي البارسا على الكرة ،و محاولاتهم الهجومية ، إلا
انهم بدورهم لم ينجحوا في خلق الخطر على مرمى ليفانتي .

و
كان يجب انتظار الدقيقة 12 لكي تقوم البارسا بهجمة حقيقة على يد الفيس في
الجهة اليمنى استطاع خلالها زعزعة دفاع ليفانتي نسبيا . في الدقيقة 15 يتتم
عرقلة أفلاي على مشارف مربعات عمليات ليفانتي . إلا ان الحكم الذي تمت
عرقلة لاعب البارسا امام اعيته ، فضل عدم الإعلان عن ضربة خطأ واضحة .

- تمركز اللعب في وسط الملعب -

انطلاقا
من بداية الربع ساعة الثانية من هذا الشوط ، تركز اللعب اساسا في وسط
الملعب في معركة السيطرة على الكرة و صنع الهجمات . حيث ان ليفانتي انتهج
اسلوب اللعب العالي المتقدم لمحاصرة البرسا و منعها من بناء الهجمات و في
نفس الوقت تحقيق هدف الانطلاق في هجمات سريعة مضادة من الكرات المسترجعةمن
لاعبي البارسا في وسط الملعب .

و
بالفعل ، تأتى ذلك ، إذ خلق أول فرصة خطيرة للتسجيل من هجمة سرعة من
اليمين الا تسديدة اللاعب نادال مرت فوق مرمى فالديس . و بعدها فرصة اخرة
ضيعها نفس اللاعب إذ مرت تسديدته محاذية للقائم الين لمرمى فالديس .

في
الدقيقة 21 ، قام تشافي بتمريرة رائعة لفيا إلا ان هذا الاخير كان في حالة
تسلل مما ابطل هجمة البارسا . كما انه بعدها ضاعت على افلاي فرصة الانفراد
بحارس مرمى ليفانتي اثر تدخل من مدافع من الفريق الخصم .

في الدقيقة 25 ، يحصل ميسي على ضربة خطأ على مشارف مربع عمليات ليافنتي نفذها تشافي بذكاء و كادت ان تخدع حارس مرمى ليفانتي .

- هدف تاريخي لسيدو كايتا -

في
الدقيقة 27 ، سجل كايتا هدف من راسية و بطريقة باغثت الجميع و ليس فقط
حارس مرمى ليفانتي . حيث من تمرية من وسط الملعب من تشافي لتنطلق احتفالات
جماهير البارسا الحاضرة في ملعب ليفانتي .

في
الدقيقة 20 ، أنقذ ابيدال مرمى البارسا من هدف محقق ، حيث ابعد الكرة و هي
في طريقها للشباك أمام تهاون من زملائه الذي بدا عليهم أنهم فقدوا بعضا من
تركيزهم من الفرحة بهدف كايتا الذي يهدي للبارسا بطولة الليغا .


بعد هذا الهدف سيطر فريق البرسا بالطول و العرض على المباراة و اتيحت له
عدة فرص لإضافة أهداف اخرى . ابرزها كانت محاولة من ابيدال بعد ثنائية بينه
و بين كايتا إلا ان تسديدة الفرنسي إستقرت في أحضان حارس فريق ليفانتي
بسهولة .


في
الدقيقة 40 و ضد مجرى اللعب و من خطأ فادح لبيكي الذي فضل عد تسليم فالديس
الكرة بالراس و اخطأ حين اراد أن يتفنن و يبدع في ابعاد الكرة بقدمه .
هفوة كبيرة استغلها ليفانتي لكي يسجل هدف التعادل بواسطة مهاجمه كايسيدو .

في
الدقيقة 42 ، يتلاعب ميسي بدفاع ليفانتي تتم عرقلته على مشارف مربع
العمليات ليعلن الحكم عن ضربة خطأ لفائدة البارسا . نفذها ميسي بطريقة
رائعة لكنها مرت محاذية بقليل جدا للقائم الايسر لمرمى ليفانتي .

و لينتهي الشوط الاول
بتعادل ل1-1 بين الفريقين : نتيجة ترضيهما معا : تمنح البلوغرانا النقطة
التي تحتاجها للتتويج رسميا ابطال لليغا و تكفي ليفانتي لضمان بقائه في قسم
الكبار .


فارس البارسا



[center]
[center] :: هدف سيدو كايتا : هدف تاريخي بكل المقاييس ::


لم يسجل سيادو كايتا فقط هدف التقدم لذي اهدى للبارسا لقب الليغا أو
بالضبط حسم له اللقب . و لم يكون فقط هدفا جميلا باغث الجميع و ليس فقط
حارس مرمى ليفانتي و و هدفا اتى من تمريرة خرافية لتشافي من مشارف نصف
الملعب نحو سيدو كايتا البعيد بحوالي 20 متر عن المرمى . بل ايضا كان الهدف
رقم 46 للبارسا خارج ملعبها هذا الموسم . مما يعد رقما قياسيا جديدا لرجال
بيب غوارديولا .

فارس البرسا



:: أفضل لاعب في فريق ليفانتي ::


بدون شك هو المهاجم الاوروغوياني كايسدو الذي خلق متاعب لا حصر لها لدفاع
البارسا و ارهقهم وحاول جاهدا اياقعهم في الخطا و خطف الكرة منهم .

كما
أرهق كايسدو على الخصوص المدافع بيكي لدرجة انه افقده تركيزه و اعصابه . و
تسبب بحركاته الدؤوبة في ارتكاب بيكي خطأ ايقافه بجره من قميصه . مما حصل
بسببه بيكي على بطاقة انذار .



فارس البارسا




:: قراءة في أحداث الشوط الثاني ::
[/center]


- البارسا تضغط بفوة باحثة عن هدف الأمان -

بانطلاق
الشوط الثاني ، بدا لاعبو البارسا عازمين على قتل المباراة بتسجيل هدف
الامان . و تعددت الفرص الحقيقية للتسجيل . أولها من ميسي من تمريرة من فيا
، غير ان ليو كان في وضع تسلل . و تلتها هجمة خطيرة من ألفيس غير انه فقد
توازنه في لحظة تمرير الكرة لميسي .

و
توالت عل اثرها هجمات بدون حصر ، غير أن دفاع ليفانتي كان يقظا كما ينبغي
الاعتراف أن لاعبي البارسا ايضا خانتهم الدقة في اللمسة الاخيرة مما سهل
مهمة دفاع ليفانتي .


في الدقيقة 52 ، تحصل البراسا على ضربة ركنية غير انها لم تشكل خطار على
الخصم . بعدها مباشرة ، سدد افلاي بقوة من بعيد نحو مرمى ليفانتي ، غير ان
تسديدته مرت محاذية بقليل جدا لمرمى الخصم .

في تلك الاثناء ، كانت جماهير البارسا تغني في المدرجات تحتفل باللقبل الذي يكفي التعادل للفوز به رسميا .

في
الدقيقة 58 كاد ميسي ان يسجل الهدف الثاني للبارسا إلا ان كرته ارتطمت
بقائم المرمى و مرت بهعد ذلك محاذية لخط المرمى بدون ان تجد لاعب من
البارسا يدفعها لداخل الشباك و لا لاعب من ليفانتي او حارس مرماه يبعدها .

- بيكي يواصل مهرجان الاستهتار -

في
الدقيقة 58 كاد فريق ليفانتي من تسجيل هدفه الثاني بسبب ضغط كاسيسدو على
ابيدال ألا ان الفرنسي اصلح الخطأو ابعد الكرة . بعدها عاد بيكي لمهرجان
الاستهتار . حيث عوض ان يبعد الكرة برزانة، فضل مراوغة كايسيدو ورغم انه
قريب من المرمى . و كاد بيكي ان يهدي لليفانتي هدف التقفدم بعدما اهداه هدف
التعادل لولا تدخل كايتا الذي أتى بسرعة لابعاد الكرة و انقاذ البارسا من
تبعات استهتار بيكي .

في
الدقيقة 61 خرج ابيدال و عوضه المدافع الشاب فونتاس . و تواصل بعد ذلك
مشكل بيكي ، غير أن هذه المرة ارتكب خطأ في مشارف وسط الملعب ضد كايسيدو
لكي يحصل بسببه على بطاقة انذار .

في
الدقيقة 67 ، تتم عرقلة افلاي على مشارف مربع عمليات ليفانتي من الجهة
اليمنى ليعلن الحكم عن ضربة خطا و يمنح لاعب ليفانتي بطاقة انذار هي
الثانية في المباراة . نفذها ميسي غير ان كرته مرت فوق مرمى حارس مرمى
ليفانتي .

تواصلت بعد ذلك المحاولات الهجومية المتبادلة بين الطرفين دون أن يستطيع ايا منهما خلق الخطر و تهديد مرمى الاخر بجدية .

في
الدقيقة 71 ، مرة اخرى يخالف الحظ ليو ميسي ن حيث مثل ما قع في الشوط
الاول : يتلاعب ميسي بكل مدافعي ليفانتي و يهزم الجميع ، فغير أن كرته تمر
محاذية بقليل جدا من المرمى .

- لاعبو البارسا و ليفانتي ينتظرون صافرة الإعلان عن نهاية المباراة -

الغريب
الذي لوحظ على لاعبي البارسا في الربع ساعة الاخيرة من المباراة هي شبه
توقفهم عن اللعب و انتظاريتهم . حيث وحده ميسي ظل نشيطا يبحث عن تسجيل هدف .
فيما زملاءه بدا و كانهم فقدوا اعصابهم من الضغط النفسي و ينتظرون فقط
نهاية المباراة . في حين أن البراسا ليس متقدما في النتيجة و بإمكان
ليفانتي تسجيل هدف الفوز في اية لحظة و تأجيل التتويج الكتالوني بالليغا .

فقد
بدا ظاهرا ان لاعبو البارسا لا يفكرون في غير الاحتفاظ بالكرة و انزال
ايقاع المباراة ما أمكن و تنويم الخصم . بيمنا الحماس كان في المدرجات حيث
تصدح جماهير البلوغرانا التي رافقت فريقها لفالنسيا محتفلة باللقب .

تقريبا
نفس السلوك ظهر على لاعبي ليفانتي و لو بدرجة اقل . و لا غرابة في ذلك .
إذ ان نتيجة التعادل تخدم مصلحة الفريقين : بطولة الليغا للبارسا و البقاء
في قسم الكبار لليفانتي .

و
مع مرور الوقت ، تفنن لاعبو البلوغرانا في القيام بما يسمى : العشرة "اكبر
عدد من التمريرات فيما بينهم في منتصف الملعب ، بينما لاعبو ليفانتي
يتفرجون تقريبا و لا يقومون باية محاولة لاسترجاع الكرة .

في
الدقيقة 85 ، يخرج فيا و يدخل مكانه بيدرو . فيما تواصل ايقاع و شكل
المباراة بين الفريقين : لا احد يريد القيام بمحاولة هجومية حقيقية .

لا فريق يريد ان يغامر و يعرض نفسه لهدف قد يؤجل طموحاته : الليغا بالنسبة للبارسا و البقاء في قسم الكبار بالسنبة لليفانتي .


بينما تبث الكاميرات لقطات جماهير البراسا تختفل في المدرحات و لاعبيها
الموجودين في دكة البدلاء يعانقون بعضهم البهض احتفالا بالليغا .

في
هذا الجو ن انذر حكم المباراة قائدا الفرقين طالبا منهم لعب كرة القدم ثم
اعلن بعدها مباشرة عن نهاية المباراة في الدقيقة 91 بانتهائها ب1-1 و تتويج
البلوغرانا رسميا ابطالا لليغا .


فارس البارسا




:: تحليل أداء برشلونة خلال الشوط الثاني ::


ـ خط الدفاع ـ

خط الدفاع عانى بشكل كبير في شوط المباراة الثاني حيث فقد كل من أبيدال
وبيكي كرات سهلة كادت أن تكلف الفريق الشيء الكثير .. فتدخل المدرب
غوارديولا سريعاً وأخرج أيدال وأقحم فونتاس .. وبالتالي يكون قد ضرب عصفرين
بحجر واحد .. إراحة أبيدال من جهة .. وإيقاف هجمات الخصم الخيرة من جانب
آخر .. وتحسن الخط الخلفي نسبياً مع توازن أداء كل من ماسكيرانو وكذلك
ألفيس الذي صنع هجمات خطيرة لميسي الذي لم يكن محظوظاً .. وتعتبر هي
المباراة الأسوأ لبيكي هذا الموسم الذي نال إنذار أصفر.

ـ خط الوسط ـ

خط الوسط واصل على نفس النسق .. حيث استحوذ على الكرة وخلق مساحات كثيرة
للفريق معتمداً على اللمسات القصيرة .. بوسكيتس كالعادة قطع كل صغيرة
وكبيرة .. نجح في كل الصراعات الثنائية أمام لاعبي ليفانتي ليكون واحداً من
أفضل نجوم هذا اللقاء .. وكيتا لعب باللمسة الواحدة وبالسهل الممتنع
باحثاً عن ميسي الذي عانده الحظ .. وتشافي قاد الفريق للحفاظ على نتيجة
اللقاء من خلال احتفاظه بالكرة لأكثر فترة ممكنة.

ـ خط الهجوم ـ

مع تحسن أداء أفيلاي في الشوط الثاني أصبح خط الهجوم أقوى وأنشط .. إذ قدم
كل من أفيلاي وميسي لمحات فنية مميزة للغاية من خلال سلسلة المراوغات التي
قدماها .. وكانت لهما تسديدات قوية للغاية على المرمى لكن الخظ لم يحالفهما
.. إذ اصطدمت كرة لميسي في القائم ومرت كرة خطيرة لأفيلاي على المرمى
بسنتيمترات قليلة وتكررت كرة مشابهة لتسديدة أفيلاي عن طريق ميسي وضاعت ..
وفيا لعب على الجبهة اليسرى ولم يخلق فرص كثيرة.

bouziane[/center]




:: أخو فيرغسون يتجسس على البارسا ::

كما
حصل في مباراة الديربي التي جمعت يوم الحد الماضي بين البراسا و
الاسبانيول في الكامب نو ، كان اليوم حاضرا في ملعب ليفانتي أخو أليكس
فيرغسون مدرب مانشتسير يونايتد .

هذه المرة الثانية التي يبعث فيها مدرب الماني و اخوه يتجسس على البارسا و يسجل ملاحظات على طريقة لعبها و تحركات لاعبيها .

و ذلك في اطار تحضير وصفة لمحاولة ايقاف الاعصار الكتالوني في ويمبلي يوم 28 ماي .

فارس البارسا





:: عين على التحكيم ::

الحكم الإسباني خوصي لويس باراديس روميرو قاد الشوط الألو من هذه المباراة
بنوع من الهدوء و الرزانة ، و لكنه كان مترددا في بعض المحاولات بحيث ترك
المجال لبعض المحاولات من طرف الفريقين للإستفادة من الإمتياز في حين كان
يجب أن يعلن عن خطأ للاعبين.. فيما عدا ذلك الحكم كان جيدا في أدائه العام
في هذا الشوط من المباراة. ...
الشوط الثاني من المباراة كان شبيها بالشوط الأول بحيث لاحظنا نفس الرتابة
في الأداء العام للمباراة الذي إنعكس بدوره على الأداء العام للحكم و طاقمه
التحكيمي الذي كان في مستوى اللقاء بشكل عام...الطاقم التحكيمي إستحق
علامة 6/10.

روماريو القناص



:: أرقام المباراة ::

# الأهداف #

كايتا د 28

كايسيدو د 41

# التبديلات #

فونتاس >>> أبيدال د 62
بيدرو >>> فييا د 86

ستواني >>> كايسيدو د 75
لارييا >>> باياردو د 81

# الإنذارات #

بيكي د 65

إيبورا د 68

# التحكم في الكرة #

[ الشوط الأول ]


برشلونة 78%
ليفانتي 22%

[ الشوط الثاني ]

برشلونة 77%
ليفانتي 23%

# الوقت الإضافي #

الشوط الأول +1
الشوط الثاني + 1

روماريو القناص
[/center]
[/center]